‘كيت بلانشيت’ تتحدّى الممنوع بثوب يدعم فلسطين في مهرجان ‘كان’

وهج نيوز / منوعات

يبدو أن الممثلة الأسترالية كيت بلانشيت نجحت في أن تتحدّى إدارة مهرجان “كان” السينمائي من خلال تحايلها على قرار منظميه بعدم السماح بارتداء الشعارات المؤيّدة لفلسطين، وهي عبّرت عن تضامنها مع القضية الفلسطينية من خلال إطلالتها التي تزيّنت بألوان العلم الفلسطيني لدى وقوفها على السجادة الحمراء.

أرادت كايت أن تعبّر عن دعمها لفلسطين بأسلوب مُبتكر على السجادة الحمراء لمهرجان “كان” السينمائي بدورته الـ77، إذ ظهرت خلال العرض الأول لفيلم The Apprentice بفستان مستوحى من العلم الفلسطيني من تصميم حيدر أكرمان لدار Jean Paul Gaultier. وهي نجحت بذلك في كسر القواعد الصارمة التي وضعتها إدارة المهرجان التي حظرت استعمال أي شعار أو رمز سياسي على الملابس والأكسسوارات بهدف إبقاء المهرجان بعيداً عن الجدل السياسي.

حرصت كايت بلانشيت على أن يحمل ثوبها رسالة دعم خفيّة ولكن مؤثّرة، فطلبت من مصمميه إجراء تعديلات على نسخته الأساسيّة بحيث يؤدي اجتماع ألوانه مع السجادة الحمراء إلى تكوين ألوان العلم الفلسطيني.

وهذه ليست المرة الأولى التي تُعبّر فيها بلانشيت عن موقفها في هذا المجال، إذ سبق أن ألقت خطاباً أمام البرلمان الأوروبي في 8 نوفمبر الماضي تناول وضع اللاجئين في العالم ودعت خلاله إلى وقف فوري لإطلاق النار في قطاع غزة، وهي قالت فيه حينها: “أنا لست من إسرائيل أو فلسطين كما أنني لا أتعاطى السياسة ولا حتى التحليل السياسي ولكنني أحد الشهود.

وأضافت: لقد تسبب الصراع الإسرائيلي الفلسطيني وما زال في سقوط آلاف الضحايا الأبرياء… لا أستطيع أن أغضّ الطرف عن ذلك”.

واشتركت كايت أيضاً مع العديد من ممثلي هوليوود في توقيع رسالة إلى الرئيس الأميركي جو بايدن خلال شهر أكتوبر الماضي بهدف الطلب منه العمل على وقف إطلاق النار في قطاع غزة.

يمن فيوتشر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *